السبت, كانون2 20th

Last update04:22:06 PM

Profile

Layout

Menu Style

Cpanel
أنت هنا: Home Société Insolites فيما أكد المتهم انه قام بشراء المسروقات من سوق بودواو : الحكم على شخص بـ 5 سنوات حبسا لاقتحامه منزل جيرانه وسرقة ثلاجة وقارورة غاز

فيما أكد المتهم انه قام بشراء المسروقات من سوق بودواو : الحكم على شخص بـ 5 سنوات حبسا لاقتحامه منزل جيرانه وسرقة ثلاجة وقارورة غاز

سارة.ب

 امثل أمام الغرفة الجزائية بمجلس قضاء بومرداس المتهم الموقوف (ش.ك) الساكن بمنطقة عين طاية  لاستئنافه الحكم الصادر ضده عن محكمة الرويبة  و القاضي بإدانته بجرم السرقة بظرف الليل مع الحكم عليه ب 5 سنوات حبسا نافذا و 100 ألف دينار جزائري غرامة نافذة ، فيما تم إدانة المتهمان (ع.س) و (ع. ع) بجنحة إخفاء أشياء مسروقة مع الحكم على كل واحد منهما  ب عام حبسا موقوفة النفاذ و 50 ألف دينار جزائري غرامة نافذة إضرارا بالضحيتان (ط.ر) و (ت.ع)، وعلى هذا الأساس طالب ممثل الحق العام تأييد الحكم المستأنف .

حيثيات قضية الحال حسب ما دار بالغرفة الجزائية بمجلس قضاء بومرداس ترجع إلى الشكوى التي تقدم بها الضحيتان  بسبب تعرضهما للسرقة ومن خلال البحث و التحري الذي قام بها رجال الشرطة تم العثور على المسروقات بحوزة المتهمان (ع.س ) و (ع.ع) اللذان صرحا أثناء محاكمتها أمام قاضي الدرجة الأولى أنهما قاما بشراء المسروقات من عند المتهم (ش.ك) ، إلا أن هذا الأخير أنكر انه لم يقم ببيع المسروقات للمتهمان و انه لا تربطه اي علاقة  بهما ، واعترف ان الضحايا هم جيرانه وليس هو من اقتحم منازلهم ليصدر قاضي الدرجة الأولى حكما قضى بعقابه بعام حبسا نافذا ، اما المتهمان المتابعان بجنحة إخفاء أشياء مسروقة فعوقبا بعام موقوفة النفاذ ، ليتقدم المتهم باستئنافه الحكم أمام قاضي الدرجة الثانية .

وعند مثول المتهم (ش.ك) أمام الغرفة الجزائية بمجلس قضاء بومرداس أنكر المتهم التهمة المنسوبة إليه و صرح أن المسروقات لم تضبط بحوزته وقال للقاضي أن الدراجة تم العثور عليها بورشة البناء ، أما بالنسبة للثلاجة التي تم العثور عليها أثناء تفتيشه و قارورة الغاز صرح انه قام بشرائهما من سوق بودواو ، وعلى هذا الأساس تدخل محاميه بمرافعته مصرحا انه لم يضبط موكله وهو يقوم بسرقة منازل الضحايا، وانه لم يضبط في حالة تلبس ، بالإضافة إلا أن المسروقات لم تضبط بحوزة موكله، وبانعدام أركان التهمة المتابع بها موكله طالب إفادته بالبراءة.