الإثنين, أيار 27th

Last update04:22:06 PM

Profile

Layout

Menu Style

Cpanel
أنت هنا: Home Société Faits divers فيما أكد المتهم أنه بتاريخ الوقائع كان متواجدا بعمله: التماس 4 سنوات حبسا في حق شاب اقتحم فيلا ليلا وبحوزته سكين

فيما أكد المتهم أنه بتاريخ الوقائع كان متواجدا بعمله: التماس 4 سنوات حبسا في حق شاب اقتحم فيلا ليلا وبحوزته سكين

مثل أمام محكمة الدليل بالرويبة شاب في الثلاثينات من عمره لتلبسه بجنحة محاولة السرقة بظرف الكسر الفعل المنصوص و المعاقب عليه قانونا إضرارا بالضحية (أ.غ) في الستينات من عمره ، وعلى إثر هذه الوقائع طلب ممثل الحق العام لذات المحكمة توقيع عقوبة 4 سنوات حبسا نافذا و 100 ألف دينار جزائري غرامة نافذة .

 

حيثيات قضية الحال حسب ما استقيناه من جلسة المحاكمة ترجع إلى قيام المتهم الموقوف باقتحام منزل الضحية في ساعة متاخرة من الليل ، حيث قام بالدخول لفيلا الضحية من نافذة الحمام المتواجدة بالطابق الأول و الذي قام بنزعها و الدخول منها  مكسرا محتويات الحمام وحاملا بيده سكين من الحجم الكبير ليقوم الشاهد الذي هو من أقارب الضحية  برؤيته داخل الحمام  وبدأ يصرخ  ليفر المتهم  الذي كان رفقة شخصان كانا ينتظراه خارج المنزل وبهذا قام الضحية بتقديم شكواه أمام مصالح الضبطية القضائية ضد مجهول ومن خلال التحريات التي قام بها رجال الشرطة تم التوصل للمتهم من خلال تطابق البصمات التي رفعت من مسرح الجريمة  .

 و أثناء جلسة المحاكمة أنكر المتهم الجرم المنسوب إليه جملة وتفصيلا و أكد للقاضي أنه  لم يقوم بالدخول لمنزل الضحية و بتاريخ الوقائع صرح انه كان متواجدا بعمله كونه يعمل في ورشة بناء ،وعند مسائلته من قبل القاضي عن الشخصان اللذان كانا برفقته صرح انه لا يعرفهما ولا يعرف الضحية و أنها المرة الأولى التي يراه فيها وطالب من القاضي الإفراج عنه لانه بريئ، أما الشاهد فصرح في جلسة المحاكمة أنه رأى المتهم الموقوف داخل منزل الضحية وجرى وراءه بالسكين وهدده به ، أما الضحية فقال للقاضي انه عندما سمع الصراخ خرج من المنزل ورأى المتهم رفقة شخصان هربوا عندما رأوه  وبهذا تدخل محاميه بمرافعته مصرحا أن الضبطية القضائية  عندما قامت بمعاينة مكان الجريمة قامت برفع البصمة من مسرح الجريمة و عند مطابقتها لبصمة المتهم تبين أنها مطابقة لبصمته، والتي تم أخذها بطريقة علمية ، كما قال الدفاع أن المتهم قام بالدخول لمنزل الضحية على الساعة العاشرة ونصف ليلا و بحوزته سكين ما أثار الرعب في وسط عائلة الضحية ،ورأى الدفاع أن التكييف الصحيح هو جنائي ، وطالب بإعادة تكييف الوقائع كونها تشكل جناية ، ورأى الدفاع أن التهمة ثابتة بكل أركانها و التمس إفادته بتعويض مالي قدره مليون دينار عن كافة الأضرار المادية و المعنوية اللاحقة بموكله، ليؤجل القاضي النطق بالحكم لجلسة لاحقة.

سارة بريك