الخميس, نيسان 26th

Last update04:22:06 PM

Profile

Layout

Menu Style

Cpanel
أنت هنا: Home Régions Ouest

إنتعاش تجارة الأطباق الجاهزة في شهر رمضان بوهران

 

 

 

تفضل بعض العائلات الوهرانية خلال شهر رمضان إقتناء الأطباق الجاهزة للإفطار، حيث إنتعش هذا النوع من التجارة التي لم تكن معروفة البتة وأدخلت في قاموس هذا الشهر الفضيل.
ويعرف لدى الجزائري بصفة عامة خلال هذا الشهر بتفضيله الأكل البيتي من أيدي زوجته أو أمه أو قريباته فرمضان هو الشهر الذي يتم فيه لم شمل العائلة على طاولة تتشكل من أطباق مختلفة تفننت نساء البيت في إعدادها، إلا أن التسارع الذي عرفه المجتمع و خروج النساء للعمل جعل بعض التصرفات الجديدة تجد مكانا لها بين العائلات خلال شهر رمضان وجعلتها تغير من عاداتها فأصبح البعض يتقبل و"لو مكرها" فكرة اقتناء طبق جاهز من محل لبيع الأكلات التقليدية الخاصة أو لدى نساء ماكثات في البيوت طلبا للراحة وتوفيرا للجهد والوقت.
وبعد أن كان الإقبال على الحلويات الرمضانية مثل قلب اللوز أو الشامية و القطايف و البقلاوة و غيرها صارت العائلات الجزائرية تبحث أيضا خارج البيت عن الحريرة و الشوربة وطاجين الزيتون والمثوم وغيرها من الأطباق التي لا يستغنى عنها خلال الشهر الكريم.
 
العمل وراء انتشار الظاهرة
 
وبسبب انعدام الإقبال نهارا تحولت بعض المطاعم بوهران إلى محلات لبيع الأطباق الجاهزة يحضر فيما كل ما يخطر ببال الصائم من أصناف من شوربات وسلطات مختلفة  وبوراك بأنواعه و طواجن تقليدية بمختلف أنواعها و حتى الحلويات.
ومع قرب الإفطار يصبح أحد مثل هذه المطاعم الموجود ببئر الجير قبلة للعديد من الشباب و العائلات على حد سواء..
        وتقول السيدة حواء في العقد الرابع من العمر أنه مع أعبائها المهنية و
العائلية كونها مديرة في إحدى الشركات الوطنية وأم لأربعة أطفال فإنها في بعض الأوقات
التي لا تنهي عملها باكرا لذا تستعين ببعض الأطباق الجاهزة من هذا المطعم معتبرة
الأمر "لا عيب ولا حرام بل كوني أما عاملة ونشيطة يجعلني في بعض الأحيان أتأخر
في العودة إلى المنزل إلى ما قبل الإفطار بقليل وهذه الطريقة ساعدتني كثيرا على أن أبقي ولو قليلا +بنة+ رمضان".
        ومن جانبه ذكر فريد و هو إطار في احد البنوك في الثلاثينات من العمر أنه
يعيش بمفرده بوهران وعائلته بأكملها بالعاصمة فيجد ضالته خلال الشهر الكريم في
هذا المطعم و في بعض الأحيان يأخذ بعض الأطباق ليفطر في بيته فيما يبقى في أحيان أخرى ليفطر في المطعم حتى يحس باللمة العائلية التي اشتاق لها. 

 

 

 

إنتعاش تجارة الأطباق الجاهزة في شهر رمضان بوهران

 تفضل بعض العائلات الوهرانية خلال شهر رمضان إقتناء الأطباق الجاهزة للإفطار، حيث إنتعش هذا النوع من التجارة التي لم تكن معروفة البتة وأدخلت في قاموس هذا الشهر الفضيل.

اِقرأ المزيد: إنتعاش تجارة الأطباق الجاهزة في شهر رمضان بوهران

وهران : سوق الجملة للخضر والفواكه للكرمة .. قطب ببعد جهوي

 إستقبل سوق الجملة للخضر والفواكه للكرمة بضواحي وهران أزيد من 110.739 طن من هذه المنتوجات خلال السنة الماضية، إنهم ناقلون ومنتجون وممونون وتجار الجملة والتجزئة يأتون كل يوم لضمان تزويد سكان وهران المقدر تعدادهم بحوالي 2 مليون نسمة.

اِقرأ المزيد: وهران : سوق الجملة للخضر والفواكه للكرمة .. قطب ببعد جهوي

البيض: عاصمة الولاية تدعم بسوقين جواريين للخضر والفواكه

تدعمت عاصمة الولاية البيض خلال شهر رمضان الجاري بسوقين 2 جواريين للخضر والفواكه بكل من حيي سيدي الحاج بحوص و1300 مسكن حسبما لوحظ.

اِقرأ المزيد: البيض: عاصمة الولاية تدعم بسوقين جواريين للخضر والفواكه

أم البواقي: مطاعم إفطار الصائمين توزع 38360 وجبة

 وزعت مختلف مطاعم إفطار الصائمين الـ28 المعتمدة بولاية أم البواقي منذ بداية شهر رمضان الجاري 38360 وجبة حسبما علم من مدير النشاط الاجتماعي.

اِقرأ المزيد: أم البواقي: مطاعم إفطار الصائمين توزع 38360 وجبة