بدوي: التنمية المستدامة في الجنوب أولوية بالنسبة للسلطات العمومية

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي السبت من ورقلة أن التنمية المستدامة في ولايات الجنوب كانت ولازلت أولوية بالنسبة للسلطات العمومية.

 وأوضح بدوي عند افتتاح أشغال اجتماع تقييمي مع ولاة جنوب البلاد أن الحكومة تعمل على تقليص الفوارق بين ولايات الشمال و ولايات الجنوب داعيا الولاة والولاة المنتدبين إلى جعل 2017 سنة للتكفل بالتنمية المستدامة والاستثمار، مشيرا إلى أن الدولة ستواصل دعمها لتأهيل الجماعات المحلية في جنوب الوطن.

وقال السيد بدوزي بأن هذا الاجتماع التقييمي جاء تمهيدا لاجتماع الحكومة والولاة المقرر في الدخول الاجتماعي المقبل من أجل تقييم ومعاينة شاملين للتنمية والاستثمار عبر الوطن بهدف وضع خريطة طريق واستراتيجية تنمية خاصة بالجماعات المحلية.

ويضم هذا اللقاء التقييمي المنعقد بمقر ولاية ورقلة الولاة العشر لولايات جنوب البلاد إضافة إلى الولاة المنتدبين، كما يأتي بعد الاجتماعين اللذين خصا ولايات الشرق والغرب.