الإثنين, نيسان 22nd

Last update04:22:06 PM

Profile

Layout

Menu Style

Cpanel
أنت هنا: Home Nation Actualité

الجزائر شريك "أساسي" بالنسبة لفرنسا

أكد الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الفرنسي كريستيان ماسي الاثنين أن الجزائر "شريك أساسي" بالنسبة لفرنسا، مشيرا إلى ان البلدين "شريكان" قادران على "مواجهة التحديات المشتركة".

 صرح السيد ماسي عقب الاستقبال الذي خصه به وزير الشؤون المغاربية و الاتحاد الإفريقي و الجامعة العربية عبد القادر مساهل أن الجزائر "تعد شريكا أساسيا بالنسبة لفرنسا".

وقال أن "هذه المحادثات التي ستليها اجتماعات متخصصة أكثر ستفضي إلى تعاون أقوى لمواجهة جميع التحديات المشتركة" موضحا ان البلدين "لهما مصالح مشتركة" و يشاطران "نفس التصور".

وصرح الدبلوماسي الفرنسي أنه تطرق مع السيد مساهل إلى "كافة المشاكل التي تشهدها المنطقة" لاسيما مسائل التطرف و مكافحة الإرهاب من أجل "ضمان و ترقية الاستقرار في المنطقة و عبر العالم".

كما تم التطرق  يضيف السيد ماسي  إلى متابعة اللجنة الوزارية المشتركة رفيعة المستوى الجزائرية-الفرنسية مشيرا إلى أن العلاقات الجزائرية الفرنسية "في أحسن حال و ستسجل مواعيد جديدة".

و قال أن الهدف من زيارته إلى الجزائر هو "بحث كيفية تجسيد العمل المنجز منذ اعادة بعث العلاقات سنة 2012".

حميد قرين: ضرورة المحافظة على حرية التعبير بالتكوين

شدد وزير الاتصال حميد قرين الاثنين بمستغانم على ضرورة المحافظة على حرية التعبير من خلال التكوين لمواجهة القذف والكذب.

 أبرز الوزير في كلمة افتتاحية للندوة التكوينية الوطنية ال 11 حول موضوع "التعرف على وسائل الاعلام: المواطن له الحق في معلومة موثوقة" أن "هناك حرية التعبير في الجزائر والحفاظ على هذه الحرية يكون بالتكوين لمواجهة القذف والكذب وكل الأمور السلبية".

كما ذكر السيد قرين برسالة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ل3 مايو 2014 بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة والتي شدد فيها على احترافية الصحافة وضرورة تكوين الصحفي.

وأكد الوزير على مسؤولية الصحفيين في تناول الأخبار، مشيرا الى أنه "لا توجد احترافية بدون مصداقية وبدون أخلاقيات المهنة".

وتعد هذه الندوات التكوينية التي تنظمها وزارة الاتصال وسيلة تسمح للمواطن بالتعرف على المقاييس التي تمكنه من المعلومة الصحيحة كما اعتبر الوزير مشيرا الى أن هذه الحصص التكوينية تسير "بشكل جيد".

وقد نشطت الندوة التي أقيمت بمستغانم نائب المدير العام للاذاعة الوطنية المكلفة بالعلاقات الخارجية العالية مالية بهيج بتقديم محاضرة بعنوان "صحافة مواطنية  صحافة احترافية: تنافسية أم تكاملية" وهذا بحضور المدراء العامين لوكالة الأنباء الجزائرية عبد الحميد كاشا ومؤسسة التلفزيون الجزائري توفيق خلادي والإذاعة الوطنية شعبان لوناكل ومؤسسة البث الاذاعي والتلفزي شوقي سحنين.

ويواصل وزير الاتصال زيارته الى الولاية حيث ينتظر أن يعقد لقاء بإذاعة مستغانم وينشط ندوة صحفية، كما سيتلقى عروضا حول مشروع انجاز المقر الجديد لإذاعة مستغانم والبث الإذاعي في الولاية وكذا الاستراتيجية الجديدة للتواصل مع المواطن عن طريق الموقع الرسمي للولاية وصفحات شبكة التواصل الاجتماعي فايسبوك ومشروع إشهاري حول ولاية مستغانم.

وسيقوم السيد قرين أيضا بزيارة الى المجاهد بلجيلالي مدني بمسكنه وهذا في إطار التحقيقات التي تقوم بها الإذاعة المحلية فضلا عن زيارة مركز الفروسية "مربط حسين منصور" ببلدية خير الدين.

تيسمسيلت:توقع إنجاز مركب لصناعة السيارات

يتوقع انجاز مركب لصناعة السيارات بولاية  تيسمسيلت يندرج في إطار الاستثمار الخاص حسبما أعلن عنه الأحد الوالي.

وأوضح عبد القادر بن مسعود خلال ندوة ولائية تحسيسية للإطارات النقابية المنتمية للاتحاد العام للعمال الجزائريين بأن هذا المركب الذي يعد الأول من نوعه بالولاية يندرج "ضمن النمط الاقتصادي الجديد الذي رسمته الدولة الرامي لخلق اقتصاد بديل عن المحروقات" دون أن يذكر علامة السيارة التي سيتم انتاجها.

وأبرز نفس المسؤول أن "ولاية تيسمسيلت ستستقطب استثمارات كبرى فضلا على كونها ستحظى بمصانع كبرى سنجز والتي ستسمح باستحداث مناصب شغل لأبناء المنطقة".

وفي المجال السياحي ذكر أن "السلطات الولائية ستعمل على خلق استثمارات سياحية على مستوى بلديتي ثنية الحد التي تزخر بحظيرة "المداد" وبسيدي سليمان التي تتوفر على منابع حموية مهمة" مؤكدا على أن "هذه الاستثمارات تندرج في صلب اهتمامات الحكومة". وأكد مسؤول الجهاز التنفيذي للولاية قائلا أن "جميع الشركاء الاجتماعيين بالولاية هم رفقائنا في التنمية".

وللإشارة أشرف على تأطير هذه الندوة التحسيسية التي دامت يوما واحدا الأمين الوطني المكلف بالتنظيم ونائب الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين حمارنية الطيب حيث استهدفت الإطارات النقابية لولاية تيسمسيلت.

تصحيح أخطاء عقود الحالة المدنية إلكترونيا من "أي مكان" و في " أي وقت"

hallamadaniaأكد وزير العدل حافظ الاختام الطيب لوح،أن مشروع القانون الجديد المتعلق بالحالة المدنية يمكن من "تصحيح أخطاء الحالة المدنية من أي مكان وفي أي وقت".

 قال لوح الإثنين خلال عرضه لمشروع القانون خلال جلسة علنية بالمجلس الشعبي الوطني ان"الأخطاء الواردة في عقود الحالة المدنية تعد من أكبر المشاكل التي يعاني منها المواطن"، مبرزا أن مشروع هذا القانون "يقترح عدة تعديلات ايجابية، منها إمكانية تصحيح أخطاء عقود الحالة المدنية من أي مكان وفي أي وقت".

ويتم ذلك --حسب الوزير-- من خلال "استعمال الوسائل الالكترونية في تقديم الطلبات المتعلقة بعقود الحالة المدنية والاوامر القضائية والاحكام الصادرة بشأنها أو ارسالها بالطريق الالكتروني".

كما يتيح هذا المشروع "إبطال عقود الحالة المدنية الخاطئة أمام أي محكمة عبر التراب الوطني ويقدم الطلب من قبل المعني مباشرة او من قبل ضابط الحالة المدنية".

وفي نفس الاطار وبهدف القضاء على ظاهرة الأخطاء في وثائق الحالة المدنية, أوضح  لوح أنه تم الاتفاق على إجراء تكوين مشترك يجمع وكلاء الجمهورية والمكلفين بالإشراف على الحالة المدنية التابعين لمصالح وزارة الداخلية وكذا بالمراكز القنصلية.

ولدى تقديمه لمشروع هذا القانون، أكد وزير العدل حافظ الأختام الطيب لوح ان هذا المشروع  يهدف إلى "التكيف مع المنظومة التشريعية الوطنية المتعلقة بعصرنة آليات تسيير المرفق القضائي من جهة و تحسين و ترقية الخدمات المقدمة للمواطن من جهة أخرى من خلال استعمال الوسائل التكنولوجية الحديثة و استعمال التوقيع الإلكتروني في المجال القضائي".

 بطاقة مهنية بيومترية للقضاة وموظفي العدالة

 وكشف الطيب لوح أن مصالحه ستصدر قريبا بطاقة مهنية بيومترية للقضاة وموظفي العدالة من اجل تسهيل الإجراءات الإدارية المهنية, كاستخراج مختلف الوثائق المهنية الكترونيا دون الحضور إلى مقر وزارة العدل.

وقال لوح إنه سيتم " قريبا إصدار بطاقة مهنية بيومترية للقضاة وباقي موظفي قطاع العدالة بهدف تسهيل الإجراءات الإدارية ", مبرزا أن هذه البطاقة " تتيح للقاضي استخراج شهادة العمل   وكشف الأجر وشهادة عطلة السنوية ممضاة الكترونيا  دون التنقل الى مقر الوزارة"، وأوضح  لوح ان وزارة العدل " قطعت أشواطا كبيرة" فيما يخص هذا المشروع.

من جهة أخرى جدد لوح التأكيد على أن برنامج رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة فيما يخص عصرنة قطاع العدالة "أعطى قفزة نوعية " فيما يخص الاعتماد على وسائل التكنولوجيات الحديثة, وذلك من خلال ترقية أساليب التسيير الإداري والقضائي وادماج تقنية التصديق والتوقيع الالكترونين بالإضافة الى تقنية المحاكمة عن بعد التي "حلت الكثير من العراقيل".

بسكرة: عمليات الجراحية بالمجان بمبادرة لجمعية الصداقة الشعبية الجزائرية-الفرنسية

تم برمجة عديد الفحوصات الطبية والعمليات الجراحية بالمجان بولاية بسكرة بمبادرة لجمعية الصداقة الشعبية-الجزائرية الفرنسية، وذلك بالتعاون مع المديرية المحلية للصحة والسكان حسبما أفاد الأحد منسق العملية.

 يندرج هذا النشاط التضامني والإنساني في جوهره ضمن فعاليات الأيام الطبية الجراحية لهذه الجمعية و ذلك في نسختها الثانية التي استهلت اليوم على أن تدوم إلى غاية نهاية الأسبوع الجاري حسبما أوضحه لزرق أحمايدي.

وتقوم أطقم من الجراحين والأطباء من الجزائر وآخرين من الجزائريين المقيمين بفرنسا بتنفيذ فحوصات طبية معمقة وعمليات جراحية دقيقة لفائدة المرضى لاسيما منهم المنحدرين من الطبقة الهشة للمجتمع وفقا لنفس المصدر.

وتشمل التدخلات الطبية والعلاجية بالمجان العديد من التخصصات الطبية على غرار طب وجراحة الأنف والأذن والحنجرة و وجراحة العيون والجراحة العامة وأمراض الدم وفقا لنفس المتحدث.

وقد وقع الاختيار على 3 مؤسسات عمومية استشفائية هي مستشفى بشير بن ناصر والدكتور سعدان بمدينة بسكرة ومستشفى محمد زيوشي بمدينة طولقة للقيام بالعمليات الجراحية فيما تجرى الفحوصات الطبية بالعيادة متعددة الخدمات بحي جنان لندو بعاصمة الزيبان كما أشير إليه.