الثلاثاء, كانون2 23rd

Last update04:22:06 PM

Profile

Layout

Menu Style

Cpanel
أنت هنا: Home Monde Afrique الجزائر وفرنسا: الإرادة من أجل تطوير علاقاتهما نحو "مرحلة نوعية جديدة"

الجزائر وفرنسا: الإرادة من أجل تطوير علاقاتهما نحو "مرحلة نوعية جديدة"

أكدت الجزائر و فرنسا عن إرادتهما في تطوير علاقاتهما الثنائية نحو "مرحلة نوعية جديدة"، وذلك "تماشيا" مع توجيهات رئيسا الدولتين حسبما أكده الاثنين بالجزائر العاصمة الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية حسان رابحي.

 

وأوضح السيد رابحي عقب اجتماع عمل مع نظيره الفرنسي كريستيان ماسي أن الجانبين قد أكدا "تمسكهما بتطوير العلاقات الثنائية نحو مرحلة نوعية جديدة تطبيقا لتوجيهات رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة و نظيره الفرنسي فرانسوا هولاند".

كما أشار إلى انه ترأس مع نظيره الفرنسي أشغال الدورة ال3 للجنة متابعة اللجنة الحكومية المشتركة رفيعة المستوى و الحوار الاستراتيجي بين الجزائر و فرنسا.

وأضاف أن "هذا اللقاء يعتبر إطارا جد مناسب لتقييم تطور التعاون الثنائي في جميع المجالات و التطرق لرزنامة اللقاءات و مشاريع التعاون التي ينبغي إبرامها في المستقبل".

وتابع قوله انه تم التطرق إلى المسائل الإقليمية و الدولية ذات الاهتمام المشترك من "خلال إبراز المبادئ سيما عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدين واحترام الشرعية الدولية و اللجوء إلى الطرق السلمية لتسوية النزاعات".

كما أكد السيد رابحي قائلا "إننا جد مرتاحين للنتائج التي توجت المحادثات التي تميزت بالصراحة و استعداد صادق لتعميق و تعزيز و تكثيف العلاقات بين البلدين الصديقين".

من جانبه وصف الامين العام لوزارة الشؤون الخارجية الفرنسية و التعاون الدولي العلاقات مع الجزائر بـ"الواسعة جدا" مضيفا انه تطرق إلى التعاون الثنائي في مجال التشغيل و تنقل الأشخاص و الصحة و التربية و التعليم العالي و البحث العلمي.

وخلص في الأخير إلى القول "بان لدينا علاقة فريدة و مثمرة" مؤكدا أن هذا التعاون "في تطور كبير" منذ زيارة الدولة التي قام بها الرئيس هولاند إلى الجزائر في سنة 2012.