الخميس, أيار 23rd

Last update04:22:06 PM

Profile

Layout

Menu Style

Cpanel
أنت هنا: Home Economie Actualité 10 وكلاء لبيع السيارات قدموا اقتراحات لمشاريع استثمارية

10 وكلاء لبيع السيارات قدموا اقتراحات لمشاريع استثمارية

كشف وزير الصناعة و المناجم عبد السلام بوشوارب الأحد أن نحو 10 وكلاء قد قدموا الى حد الآن اقتراحات لمشاريع استثمارية مرتبطة بصناعة السيارات.

 

في تصريح صحفي له -على هامش جلسة المصادقة على القانون المتعلق بترقية الاستثمار من طرف مجلس الامة- قال السيد بوشوارب ان "نحو 10 وكلاء قدموا اقتراحات لمشاريع استثمارية" مضيفا: "لقد اعلمناهم انه لديهم الى غاية 31 ديسمبر 2016 من أجل ايداع مشاريعهم الصناعية. لذلك فلازال لديهم الوقت من اجل تنفيذ مشاريعهم اذا كانوا فعلا يرغبون في المساهمة في هذا النشاط".

وحرص الوزير كذلك على التأكيد ان مستقبل نشاط الوكيل "لن يقتصر فقط على شراء و بيع السيارات لكن سيشمل كذلك اندماج الصناعة الميكانيكية بصفة عامة في بلادنا". 

وتجدر الاشارة الى ان المادة 52 من قانون المالية 2014 تنص على ان وكلاء السيارات ملزمون خلال اجل اقصاه ثلاث سنوات اعتبارا من تاريخ صدور قانون المالية 2014 بالشروع في نشاط صناعي او شبه صناعي او كل نشاط ذي صلة بقطاع السيارات. و سيتم سحب اعتماد الوكلاء الذين لا ينفذون هذا الاستثمار مع انقضاء المهلة الممنوحة.

من جهة اخرى و خلال زيارته الاخيرة الى تيارت منذ عدة ايام ذكر الوزير الاول عبد المالك سلال الوكلاء الوطنيين والأجانب الناشطين بالجزائر بضرورة الالتزام بهذا الاجراء الذي تضمنه قانون المالية 2014.

وكان وزير الصناعة و المناجم راسل بتاريخ 29 يونيو الماضي وكلاء السيارات من اجل تذكيرهم بضرورة الالتزام باحكام المادة 52 من قانون المالية 2014 قبل انقضاء مهلة الثلاث سنوات. 

كما صرح الاربعاء الماضي ان المهلة المحددة ببداية 2017 و الممنوحة لوكلاء السيارات من اجل انشاء نشاط صناعي سوف لن يتم تمديدها. 

وعن سؤال اخر حول مشروع مصنع بيجو بالجزائر اكد السيد بوشوارب ان دور الحكومة يتمثل في "تقريب وجهات النظر بين الشركاء الثلاثة المعنيين" بالمشروع مضيفا ان "المرحلة الاكثر تعقيدا قد تم تجاوزها".

وبخصوص مشروع مصنع فولكسفاغن جدد الوزير تاكيده ان هذا الاخير لا يزال قيد الانجاز دون اعطاء تفاصيل اخرى.

القسم الإقتصادي/ وأج