عبدو درياسة ونصر الدين البليدي في حفل فني بتيسمسيلت

 إستمتع الجمهور بدار الثقافة "مولود قاسم نايت بلقاسم" لتيسمسيلت سهرة أمس الجمعة بأغاني تراثية جميلة أداها كل من الفنانين عبدو درياسة ونصر الدين البليدي وذلك في إطار تنشيط السهرات الرمضانية التي يرعاها ديوان رياض الفتح بالتعاون مع ذات المؤسسة الثقافية.

 

وقد استطاع الفنان عبدو درياسة الذي ينشط لأول مرة حفلا فنيا بتيسمسيلت استقطاب الحضور مقدما باقة من الأغاني التي اشتهر بها والده الفنان رابح درياسة فضلا عن أداء أحدث أغانيه.

من جهته أدى الفنان نصر الدين البليدي مجموعة من الأغاني التراثية الأصيلة التي تجاوب معها الجمهور الذي قدر بحوالي 700 متفرج وفق المنظمين.

وتواصلت هذه السهرة الفنية بصعود المطرب طارق شبلي المشهور بلقب "وهبي الصغير" على الركح لتقديم مجموعة من الأغاني في الطابع الوهراني للمطرب الكبير الراحل أحمد وهبي منها "وهران رحت خسارة" و"فات اللي فات" و"يا دزاير".

من جانبه أتحف الفنان مركان رابح ابن مدينة تيسمسيلت الجمهور بوصلات موسيقية جزائرية عصرية.

وعلى صعيد آخر تتواصل بدار الثقافة لتيسمسيلت فعاليات تظاهرة "ليالي رمضان الفنية" التي تتضمن عروض مسرحية وحفلات فنية في طابعي القناوي والشعبي بالإضافة إلى تقديم أناشيد ومدائح دينية.